recent
أخبار ساخنة

قطاع الهواتف الذكية الخاسر الوحيد في سوني.

الصفحة الرئيسية
قطاع الهواتف الذكية الخاسر الوحيد في سوني.


نشرت شركة سوني اليابانية نتائجها المالية الربعية التي أظهرت أرباح صافية بمقدار 1.15 مليار دولار من عائدات إجمالية 18,25 مليار دولار.
وكالعادة كان قطاع أنصاف الموصلات هو الأفضل أداءاً ويشمل منتجات الشركة من حساسات الكاميرات للهواتف الذكية، وفي المركز الثاني كان قطاع الألعاب والشبكات من بلايستيشن وألعابها واشتراكاتها.
بصورة عامة كانت قطاعات سوني السبعة رابحة وإن اختلفت النسب، لكن القطاع الخاسر الوحيد كان كالمتوقع الهواتف الذكية حيث تراجع دخل القطاع من 32.4 مليون دولار قبل سنة من الآن إلى 21.9 مليون دولار.
عزت سوني التدهور في قطاع الهواتف الذكية إلى بعض العوامل الغريبة مثل التغييرات الجغرافية في توزع مبيعاتها حول العالم، وعوامل أخرى معقولة مثل زيادة أسعار مكونات الهواتف وتأثير أسعار الصرف سيما الدولار.
أما عن السنة المالية الكاملة تتوقع سوني زيادة عائدات مبيعاتها بنحو 12% لتحقق بكامل السنة 74.5 مليار دولار بنهاية مارس المقبل.
Sony posted its fourth quarter results showing net profit of $ 1.15 billion in total revenue of $ 18.25 billion.

As usual, the semiconductor sector was the best performer. The company's products include camera sensors for smartphones, and the second was the games and networks sector of Playstation, games and subscriptions.

In general, the seven Sony sectors were profitable, albeit with different percentages, but the only loser was the smartphones, where the sector's revenue declined from $ 32.4 million a year ago to $ 21.9 million.

Sony attributed the decline in the smart phone sector to some strange factors such as geographical changes in the distribution of sales around the world, and other factors such as reasonable price increase components of phones and the impact of exchange rates, especially the dollar.

For the full fiscal year, Sony expects to increase its sales revenue by about 12% for the full year to $ 74.5 billion by the end of March.

Reactions:
author-img
GHAWY NEWS

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent