recent
أخبار ساخنة

لعبة Bury Me, My Love على الأجهزة الذكية تُحاكي حياة لاجئ إنساني إلى أوروبا..

الصفحة الرئيسية
لعبة Bury Me, My Love على الأجهزة الذكية تُحاكي حياة لاجئ إنساني إلى أوروبا..


وصلت لعبة Bury Me, My Love إلى متاجر تطبيقات “غوغل بلاي” و”آب ستور” بشكل رسمي، وهي لعبة تُحاكي رحلة لاجئة إنسانية من سوريا إلى أوروبا رفقة زوجها.
وتأتي اللعبة من أحداث حقيقية لشخصيّتين هما نور وماجد، حيث قرّرت نور السفر إلى أوروبا والهروب من ظروف الحرب. بينما اضطر ماجد للبقاء للاعتناء بأهله وإعالتهم، ليكون الهاتف الذكي هو الوسيلة الوحيدة للتواصل بينهما.
ويحتاج اللاعب في اللعبة لتوجيه نصائح لنور أثناء رحلتها، مع مُراعاة انقطاع الاتصال وغياب نور عن المحادثات لفترة طويلة، الأمر الذي سيجعل اللاعب يُعيد التفكير في قرارته وتعليماته وخطواته المُقبلة لإيصال نور ومساندتها قدر الإمكان.
وحصلت اللعبة على جوائز وإشادة من أكثر من جهة عالمية لكونها تروي قصّة حقيقية وتهدف لجذب الانتباه لمثل تلك الأمور خصوصًا أن نور وماجد حالة من أصل ملايين الحالات..
Bury Me, My Love has officially reached Google Play and Store Store stores, a game that simulates a humanitarian refugee trip from Syria to Europe with her husband.
The game comes from the real events of two figures, Nur and Majid, where Nur decided to travel to Europe and escape from the conditions of war. While Majid had to stay to look after his family and support them, so that the smart phone is the only means of communication between them.
In the game, the player needs to give advice to Nour during her trip, taking into account the interruption of communication and the absence of light from the conversations for a long time, which will make the player rethinks his decision and instructions and steps to come to deliver Nour and support as much as possible.
The game has won awards and acclaim from more than a global point of view because it tells a true story and aims to attract attention to such things, especially that Nur and Majid case of millions of cases.
Reactions:
author-img
GHAWY NEWS

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent