U3F1ZWV6ZTE1Njg4NDY3OTQ0X0FjdGl2YXRpb24xNzc3Mjg2OTg2NDQ=
recent
أخبار ساخنة

وتغلق الصين اكثر من 13 الف موقع فى السنوات الثلاث الماضية


ذكرت وكالة انباء الصين الجديدة / شينخوا / اليوم الاحد ان الصين اغلقت اكثر من 13 الف موقع منذ بداية عام 2015 لكسر القانون او قواعد اخرى وان الغالبية العظمى من الناس يدعمون جهود الحكومة لتنظيف الفضاء السيبرانى.

وقد كثفت الحكومة الضوابط الصارمة على شبكة الانترنت منذ تولى الرئيس شي جين بينغ السلطة قبل خمس سنوات، كما يقول النقاد انه محاولة لتقييد حرية التعبير ومنع انتقاد الحزب الشيوعى الحاكم.

وتقول الحكومة ان جميع الدول تنظم الانترنت، وان قواعدها تهدف الى ضمان الامن الوطنى والاستقرار الاجتماعى ومنع انتشار المواد الإباحية والمحتوى العنيف.

وذكر تقرير للجنة الدائمة التابعة للجنة الدائمة لبرلمان الطوابع فى الصين ان السلطات استهدفت المواد الإباحية والعنف فى مواقعها على الانترنت وبلوقها وحسابات وسائل الاعلام الاجتماعية، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الصين الجديدة / شينخوا /.

وأضافت أنه بالإضافة إلى إغلاق 13 ألف موقع على شبكة الإنترنت، فقد أغلقت مواقع الويب ما يقرب من 10 ملايين حساب. ولم يقدم التقرير تفاصيل ولكن من المحتمل ان تكون الحسابات على منصات وسائل الاعلام الاجتماعية.

وقالت شينخوا "ان امن الانترنت يتعلق باحترام الحزب طويل الاجل للسلطة، والسلام والاستقرار طويل الامد فى البلاد، والتنمية الاجتماعية والاقتصادية، والمصالح الشخصية للشعب".

واضافت ان اكثر من 90 فى المائة من الاشخاص الذين شملهم الاستطلاع يدعمون جهود الحكومة فى ادارة الانترنت، ويعتقد 63.5 فى المائة منهم انه فى السنوات الاخيرة حدث انخفاض واضح فى المحتويات الضارة على الانترنت.

وقال وانغ شنغ جون نائب رئيس اللجنة الدائمة للبرلمان امام المشرعين "ان هذه التحركات لها تأثير رادع قوى".

واشار الى ان سلطات من بينها ادارة الفضاء السيبرانى الصينية استدعت اكثر من 2200 من مسئولى المواقع الالكترونية لاجراء محادثات خلال الفترة نفسها.

وقالت شينخوا ان اكثر من 10 ملايين شخص رفضوا تسجيل اسمائهم الحقيقيين على مدار السنوات الخمس الماضية اوقفوا حسابات الانترنت او غيرها من الاتصالات.

وكانت الصين قد شرعت فى قانون الامن السيبرانى الصارم فى يونيو بعد سنوات من النقاش الشرس حول التشريع المثير للجدل الذى يخشى الكثير من مجموعات الاعمال الاجنبية من قدرتهم على العمل فى البلاد.

وتحتفظ الصين بنظام رقابة صارم يحظر الوصول إلى العديد من وسائل الإعلام الأجنبية ومحركات البحث ووسائل الإعلام الاجتماعية بما في ذلك غوغل <GOOGL.O> و فاسيبوك <FB.O>.
الاسمبريد إلكترونيرسالة

1