U3F1ZWV6ZTE1Njg4NDY3OTQ0X0FjdGl2YXRpb24xNzc3Mjg2OTg2NDQ=
recent
أخبار ساخنة

يتم حظر ال واتساب في الصين ويتعرض الشبكات الافتراضية الخاصة للضرب مع بدء مؤتمر الحزب الشيوعي

يتم حظر ال واتساب في الصين ويتعرض الشبكات الافتراضية الخاصة للضرب مع بدء مؤتمر الحزب الشيوعي





وأفاد المستخدمون أيضا أنهم لم يتمكنوا من تغيير الصور الشخصية على ويشات المملوكة تينسنت.

تم حظر ال واتساب في الصين في حين تعطلت منصات الاتصال الأخرى مثل ويشات، كما بدأ مؤتمر الحزب الشيوعي في البلاد يوم الاربعاء.
وأكد نبك الانسداد مع اثنين من المنتجين في بكين، الذين قالوا انهم لا يستطيعون ارسال او استقبال الرسائل على الفيسبوك ال واتساب ال واتساب. كما لم يتمكنوا من تغيير صورتهم الشخصية على ويشات، وهي خدمة الرسائل المملوكة لشركة تينسنت الصينية العملاقة للإنترنت، والتي تفتخر ب 963 مليون مستخدم شهريا.
تلقى ويشات للمستخدمين رسالة الخطأ التالية: "نظرا لأسباب صيانة النظام، من اليوم وحتى نهاية هذا الشهر، لا يسمح بتغيير صور الملف الشخصي أو تغيير الاسم المستعار أو تغيير سطر الوصف الشخصي مؤقتا."
وقد اتصل نبك على حد سواء تينسنت و واتساب للتعليق ومزيد من التفاصيل. لم تكن السفارة الصينية فى المملكة المتحدة على الفور متاحة للتعليق عليها عندما اتصلت بها نبك.
خدمة ال واتساب كانت داخل وخارج الصين في الأسبوع الماضي.
كما يبلغ المستخدمون أيضا عن تعطل تطبيقات الشبكة الظاهرية الخاصة (فين) الخاصة بهم. الشبكات الافتراضية الخاصة هي وسيلة للناس للتحايل على طريقة الرقابة الصارمة للصين، والمعروفة باسم "جدار حماية عظيم".
يذكر ان الصين تعمد الى القضاء على الشبكات الافتراضية الخاصة فى الشهور القليلة الماضية. سحبت أبل عددا من الشبكات الظاهرية الخاصة من متجرها للالتزام باللوائح الجديدة. وقد أمرت الحكومة ثلاث شركات كبرى للاتصالات - تشاينا موبايل وتشاينا يونيكوم وتشاينا تيليكوم - بحظر الوصول إلى الشبكات الافتراضية الخاصة.
ومن شأن ذلك أن يشدد بشكل فعال قبضة الحكومة على شبكة الإنترنت في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.
أبلغ أحد منتجي نبك عن مشاكل مع فين يسمى أستريل. لا يوجد عنوان اتصال وسائل الاعلام ل أستريل المدرجة على موقعها على الانترنت، ولكن ممثلا على دردشة الدعم عبر الإنترنت، وقال انه ليس على علم بأي مشاكل تتعلق بالحجب من الصين.
وتأتى حملة الاتصالات فى الوقت الذى يبدأ فيه مؤتمر الحزب الشيوعى الصينى، وهو اجتماع يعقد مرة كل خمس سنوات. ومن المتوقع أن يشهد المزيد من توطيد القوة للرئيس شي جين بينغ.
وغالبا ما تعطل منصات الاتصالات خلال الأحداث الحكومية الرئيسية كوسيلة للقضاء على المعارضة على الانترنت.
الاسمبريد إلكترونيرسالة